قام أحد الجنود الإماراتيون بمبادرة إنسانية لافتة حين زار مدرسة ابن زميله السعودي الذي استشهد عندما كان يقاتل إلى جانبه باليمن.

  قام أحد الجنود الإماراتيون بمبادرة إنسانية لافتة حين زار مدرسة ابن زميله السعودي الذي استشهد عندما كان يقاتل إلى جانبه باليمن.وأحضر الجندي ويدعى سالم الكعبي الحلوى معه للطلاب بالمدرسة بجازان، وقام باحتضان ابن زميله وتقبيل رأسه في بادرة وجدت استحسان الطلاب والمعلمين بالمدرسة.

أكمل القراءة »